PLAY da ku guh bide radyoyê

الشرطة السودانية تطلق غازاً مسيلاً للدموع لتفريق محتجين بالخرطوم

الشرطة السودانية تطلق غازاً مسيلاً للدموع لتفريق محتجين بالخرطوم

Like
140
0
الثلاثاء, 30 نوفمبر 2021
أخبار

حاول المتظاهرون في العاصمة السودانية الخرطوم، الوصول إلى البوابة الجنوبية للقصر الرئاسي، لكن الشرطة أطلقت تجاههم قنابل الغاز المسيل للدموع.
أطلقت قوات الشرطة السودانية، الثلاثاء، عبوات غاز مسيل للدموع لتفريق آلاف المحتجين أمام القصر الرئاسي في العاصمة الخرطوم.

وحاول المتظاهرون، وفق شهود عيان، الوصول إلى البوابة الجنوبية للقصر الرئاسي، لكن الشرطة أطلقت تجاههم قنابل الغاز المسيل للدموع.

وردد المحتجون، الذين حملوا الأعلام الوطنية، شعارات تندد بـ”الانقلاب العسكري”، والاتفاق السياسي الموقّع بين رئيس مجلس السيادة عبد الفتاح البرهان، ورئيس الوزراء عبد الله حمدوك.
كما خرج آلاف المتظاهرين في مدن عطبرة (شمال)، وكسلا وبورتسودان (شرق) ومدني والمناقل (وسط) الثلاثاء، رفضاً لاتفاق البرهان وحمدوك.

وفي 21 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري وقّع البرهان اتفاقاً مع حمدوك، تضمّن 14 بنداً منها: إطلاق سراح المعتقلين السياسيين، وعودة حمدوك إلى منصبه بعد نحو شهر من عزله، وتشكيل حكومة كفاءات (بلا انتماءات حزبية)، وتعهّد الطرفين بالعمل سوياً لاستكمال المسار الديمقراطي.

وجاء الاتفاق الذي رفضته عدّة قوى سياسية سودانية، في ظلّ أزمة سياسية حادة تشهدها البلاد منذ 25 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، حين أعلن البرهان حالة الطوارئ وحلّ مجلسي السيادة والوزراء الانتقاليين وإعفاء الولاة، عقب اعتقال قيادات حزبية ووزراء ومسؤولين، ما أثار رفضاً من قوى سياسية واحتجاجات شعبية تعتبر ما حدث “انقلاباً عسكرياً”.

Comments are closed.