PLAY da ku guh bide radyoyê

“لقاء مثمر”.. أردوغان وبوتين يؤكدان أن تعزيز العلاقات يسهم باستقرار المنطقة

“لقاء مثمر”.. أردوغان وبوتين يؤكدان أن تعزيز العلاقات يسهم باستقرار المنطقة

Like
11
0
الأربعاء, 29 سبتمبر 2021
أخبار
أكد الرئيسان التركي والروسي خلال اجتماعهما بمدينة سوتشي الروسية أن تعزيز العلاقات بين الدولتين يُسهم باستقرار المنطقة، فيما وصف أردوغان اللقاء بـ”المثمر”.

وصف الرئيس التركي رجب طيب أردوغان لقاءه مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين بـ”المثمر”، وقال إنه غادر مدينة سوتشي الروسية، حسب ما جاء في تغريدة على مواقع التواصل الاجتماعي.

وكان الرئيس أردوغان وصل اليوم إلى مدينة سوتشي وعقد مع نظيره الروسي اجتماعاً استغرق ساعتين و45 دقيقة، في لقاء جرى بعيداً عن وسائل الإعلام بقصر الرئاسة بالمدينة.

وخلال وداع بوتين ومصافحته نظيره التركي قال: “أشكرك على زيارتك، اللقاء كان مفيداً وشاملاً للغاية، سنواصل الاتصالات”.

وشدد الرئيس أردوغان في اللقاء على أن “السلام هناك (في سوريا) مرتبط بالعلاقات بين تركيا وروسيا، فالخطوات التي نتخذها معاً بشأن سوريا لها أهمية كبيرة”، وأعرب عن ثقته بوجود “فائدة كبيرة من استمرار العلاقات التركية-الروسية وتعزيزها”.

بدوره قال بوتين إن “تعاوننا مع تركيا مستمر بنجاح على الساحة الدولية وأعني هنا مواقفنا تجاه كلٍّ من سوريا وليبيا”.

وشدد الرئيس الروسي على أن تعاون بلاده مع تركيا بخصوص إقليم “قره باغ” يحمل أهمية كبيرة من حيث المساهمة بتثبيت وقف إطلاق النار وضمان سلام أكثر متانة وديمومة في المستقبل.

وأردف: “المشاريع الكبيرة مع تركيا تسير وفق الخطة المرسومة، واستثماراتنا هناك بلغت 6.5 مليار دولار، بينما استثمارات تركيا لدينا وصلت إلى 1.5 مليار دولار”.

كما قال الرئيس الروسي في كلمة قبيل الاجتماع إن التعاون بين بلاده وتركيا مستمر بنجاح على الساحة الدولية، وبخاصة في الملفين السوري والليبي.

وأضاف بوتين: “اجتماعاتنا مع أردوغان لا تسير دائماً بشكل سلس، ومع ذلك يمكن لمؤسساتنا ومنظماتنا ذات الصلة أن تجد توافقاً في الآراء”.

وأكد أن تعاون بلاده مع تركيا “مستمر بنجاح على الساحة الدولية، وأعني هنا مواقفنا تجاه كل من سوريا وليبيا”.

وأردف أن تعاون البلدين بخصوص إقليم “قره باغ” الأذربيجاني يحمل أهمية كبيرة من حيث المساهمة في تثبيت وقف إطلاق النار وضمان سلام أكثر متانة وديمومة مستقبلاً.

ولفت بوتين إلى أن جائحة كورونا حالت دون لقائه أردوغان وجهاً لوجه منذ عام ونصف تقريباً، إلا أنهما استمرا في الاجتماع عن بعد على الرغم من ذلك.

وأعرب عن امتنانه جراء تطور العلاقات الثنائية بشكل كبير وإيجابي، مشيراً إلى استمرار اللقاءات بين الجهات والمؤسسات المعنية بين البلدين.

وأوضح أن حجم التجارة الثنائي سجل تراجعاً بمعدل 20% العام الماضي، في حين ارتفع في الأشهر الـ8 الأولى من العام الجاري بمعدل 55%.

وأفاد بأن حجم التجارة مع تركيا سجل زيادة 50% في الأشهر التسعة الأولى من العام الحالي، مضيفاً: “لم نكتفِ بتلافي التراجع الحاصل بسبب كورونا وإنما حققنا زيادة مهمة بمعدل 30%”.

وأشار بوتين إلى استمرار أعمال تمديد الغاز الروسي إلى تركيا، ومنها إلى جنوب أوروبا (خط السيل التركي) بشكل طبيعي من دون مشاكل، مشدداً على أهمية هذا المشروع.

ولفت إلى أنه في الوقت الذي تشهد فيه أسواق الغاز الطبيعي بأوروبا عدم الاستقرار تشعر تركيا أنها في مأمن بسبب استمرار مشروع محطة آق قويو للطاقة النووية، وفق المخطط.

وأكد أن جائحة كورونا أثرت بشكل كبير على قطاع السياحة العالمي، لافتاً إلى أن عدد السياح الروس في تركيا عام 2019 بلغ 6.8 مليون، في حين تراجع إلى 1.5 مليون في 2020.

وبيّن أن حركة السياحة بدأت تعود إلى طبيعتها رويداً، إذ ارتفع عدد السياح الروس في تركيا خلال الأشهر الـ9 الأولى من العام الجاري إلى 2.5 مليون.

Comments are closed.