PLAY da ku guh bide radyoyê

ليبيا والاقتصاد.. هذه أهمّ الملفات التي ناقشها مجلس الأمن القومي بتركيا

ليبيا والاقتصاد.. هذه أهمّ الملفات التي ناقشها مجلس الأمن القومي بتركيا

Like
15
0
الخميس, 25 نوفمبر 2021
أخبار

تناول مجلس الأمن القومي التركي في اجتماعه الذي ترأسه الرئيس أردوغان، عدداً من القضايا أبرزها الأوضاع الاقتصادية في تركيا والانتخابات الليبية والعلاقات مع أرمينيا واليونان.

شدّد مجلس الأمن القومي التركي على وجوب تجنب الخطوات أحادية الجانب، من أجل إجراء الانتخابات في ليبيا بشكل قانوني في جو يسوده الهدوء.

جاء ذلك في بيان صادر عن المجلس، عقب اجتماع ترأسه الرئيس رجب طيب أردوغان مساء الخميس، في العاصمة أنقرة.

وحول الانتخابات الليبية ورد في البيان: “ينبغي تجنُّب الخطوات أحادية الجانب، من أجل إجراء الانتخابات في ليبيا بشكل قانوني في جو يسوده الهدوء”.

وأضاف: “دعَونا المجتمع الدولي للوقوف في وجه الفاعلين الذين يستغلون المرحلة لمصالحهم الخاصة”.

وأوضح البيان أنه جرى خلال اجتماع المجلس تقييم التحديات والتهديدات التي تواجه تركيا أو يمكن أن تواجهها خلال تنفيذ سياساتها الاقتصادية بما يتماشى مع أهدافها.

وأكّد البيان عزم البلاد بلوغ الذكرى المئوية لتأسيس الجمهورية (2023) بشكل قوي اقتصادياً وفي مختلف المجالات.

ولفت البيان أيضاً إلى أن من المهمّ لأرمينيا أن تعتبر يد السلام الممدودة إليها فرصةً للتعاون والتزام وقف النار (مع أذربيجان).

وفي سياق آخر شدّد بيان المجلس على ضرورة وقف الفاعلين الإقليميين والدوليين دعمهم للتنظيمات الإرهابية وعلى رأسها PKK وأذرعه المختلفة.

وبخصوص العلاقات مع اليونان، أكّد المجلس أن إصرار أثينا على عدم تلبية متطلبات علاقات حسن الجوار بالخطابات والأفعال العدوانية وموقفها الذي يخالف التزاماتها التي تفرضها عليها الاتفاقيات الدولية، سيؤثر سلباً في الاستقرار والسلام بالمنطقة.

ودعا البيان القوى التي شجعت اليونان على اتخاذ مزيد من الخطوات التصعيدية ضد تركيا، إلى التخلي عن نهجها الذي من شأنه زعزعة السلام في المنطقة، واتخاذ خطوات نحو العدالة والسلام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *